نتيجة مباراة إيطاليا وسويسرا

سيقدم بين ماتش أخبار لي اليورو 2020 وبعد أن أثارت إعجاب القارة السمراء في فوزها الافتتاحي تواجه إيطاليا الآن منافستها المحلية سويسرا يوم الأربعاء في استاد أوليمبيكو التاريخي في روما وفي حين أن الأزوري يحتاجون فعليًا إلى نقطة واحدة فقط للتقدم فإن جيرانهم الأقل شهرة يسعون لتحقيق فوزهم الأول في يورو 2020 بعد التعادل المحبط مع نظرائهم في المجموعة الأولى ويلز وفي ليلة الافتتاح كانت إيطاليا ترقى إلى مستوى فواتير ما قبل البطولة وحفل الافتتاح المثير حيث اجتاز رجال روبرتو مانشيني فريقًا تركيًا رائعًا على أرضهم.

يوفنتوس المدافع مرح دميرال كان عن غير قصد مسؤولة عن كسر الجمود بهدف احرزه في مرماه يوم الجمعة الماضي قبل المهاجمين تشيرو إيموبيلي و لورينزو إينسيني ثم اختتم 3-0 النصر الشامل - الفوز التاسع الايطالي على التوالي وكل من هذه النجاحات المتتالية - العديد منها كانت ضد معارضة متواضعة - شهدت أيضًا تسجيلهم لشباك نظيفة أمام سويسرا سيتطلع أبطال العالم أربع مرات لتحقيق عشرة انتصارات متتالية للمرة الثانية فقط في تاريخهم الطويل والمجيد - وهي أول سلسلة متتالية خلال التصفيات.

في الواقع يتمثل أحد مقاييس المهمة الجبلية السويسرية في أن الأزوري لم يخسروا على الإطلاق منذ سبتمبر 2018 ولم يتنازلوا عن أي هدف حتى الآن هذا العام ومع أن المدى تمثل اخر تسع مباريات خاضها لا ناسيونالي والاقتران الدفاع المخضرم جورجيو كيليني و ليوناردو بونوتشي تم رسو ساقة مع السلطة مميزة في حين تم الإشادة بمانشيني لتقديمه دماء جديدة إلى التشكيلة يبلغ كيليني الآن 36 عامًا وزميله في النادي بونوتشي يبلغ من العمر 34 عامًا - وقد خاضوا معًا 209 مباراة دولية مع المنتخب الوطني.

ساعد هذا الأساس الصارم المدير الفني السابق لمانشستر سيتي مانشيني على الصدارة في أكثر من ثلثي مبارياته حتى الآن حيث لم يهزم فريقه ذو المظهر الجديد في 28 مباراة وما زال العدد في ازدياد خلال ذلك الوقت تزوجت إيطاليا من خبرة واسعة بوفرة الشباب ؛ مما جعلهم يتنافسون على إنهاء نصف قرن من البطولة الأوروبية التي تضررت في ويمبلي الشهر المقبل ويوم الأربعاء إذن قد تشجعهم فرصة تحقيق التأهل بلعبة لتجنيبهم على الاستفادة من ميزة المنزل من خلال أخذ زمام المبادرة مرة أخرى ضد فريق قادر ولكنه محدود نسبيًا.

اظهار التعليقات