معاينة: أستراليا مقابل الأردن - التنبؤات ، أخبار الفريق ، التشكيلات

أعلى الجانبين في كأس العالم الجولة الثانية الاتحاد الآسيوي لكرة القدم المجموعة الثانية للتصفيات قفل قرون في الجولة النهائية كما أستراليا تأخذ على الأردن في مدينة الكويت يوم الثلاثاء ويضمن المنتخب الأسترالي تأهله إلى الدور التالي كفائز بالمجموعة ويحتاج الأردن بشكل واقعي إلى نتائج أخرى لمصلحتهم إذا أرادوا الانضمام إلى خصومهم القادمين في الجولة الثالثة ومنذ عام 2002 لم تفشل أستراليا في التأهل إلى كأس العالم ولا يبدو أن هذا الخط سينتهي في أي وقت قريب حيث نجح رجال جراهام أرنولد في اجتياز المجموعة الثانية دون بذل أي جهد ليحجزوا مكانهم في الدور الثالث ومع 21 نقطة مأخوذة من 21 نقطة محتملة منذ ركل الكرة الأولى فإن فريق أرنولد هو واحد من ثلاثة فرق فقط في الاتحاد الآسيوي - المنتخبان الآخران هما سوريا واليابان - ليحافظوا على سجلهم بنسبة 100٪ ولم يكن المنتخب الأسترالي في وضع يسمح له بالسماح له بذلك هذا الانزلاق في اليوم الأخير.

في حين أن خصمهم القادم جوردان لم يتمكنوا إلا من التعادل 0-0 مع الكويت في المرة الأخيرة أكدت أستراليا أنها احتلت المركز الأول من خلال تحقيق الفوز 3-0 على نيبال المكونة من 10 لاعبين حيث سجل ماثيو ليكي لاعب هيرتا برلين هدفه الرابع في التأهل قبل فران كاراجيك و مارتن بويل تأكدوا من تحقيق فوز مريح وبعد أن سجلوا 27 هدفًا في النهاية الصحيحة من الملعب بينما كانوا يشحنون هدفين فقط في المركز الثالث الدفاعي كانت هيمنة أستراليا على المجموعة B واضحة منذ فوزها الأول على الكويت في سبتمبر 2019 ولكن مكانًا في قطر 2022 لم يتم الانتهاء منه بعد.

يعرف المنتخب الأسترالي بالفعل ثلاثة من خصومهم المحتملين للدور الثالث في سوريا واليابان وكوريا الجنوبية وسيكون اختتام الجولة الثانية بفوز مقنع على الأردن طريقة مثالية للحفاظ على الزخم قبل بدء معارك سبتمبر وحصل الأردن على رجل إضافي في آخر 30 دقيقة من مواجهته مع أقرب منافسيه الكويت في الجولة قبل الأخيرة لكنهم لم يتمكنوا من الاستفادة من تفوقهم حيث انتهت المواجهة بدون أهداف في 11 يونيو وفي حين أن هذه النتيجة تعني أن رجال فيتال بوركلمانز حافظوا على شباكهم نظيفة متتالية منذ استئناف تصفيات كأس العالم هذا الشهر لا يزال بإمكان الكويت اغتصابهم في المركز الثاني إذا كانت النتائج في صالحهم.

من المتوقع أن تكتسح الكويت جانبا فريق تايبيه الصينية الذي يتفوق على المجموعة بأقل قدر من الصعوبة - وهو ما قد يسبب مشكلة للأردن صاحب المركز الثاني والذي لا يتعدى فارق ثلاث نقاط فقط - ويخوض المرشحان أيضا فارق أهداف متطابق +11 من قبل اليوم الاخير وبشكل مثير للإعجاب تلقى الأردن هدفًا واحدًا فقط في آخر ست مباريات من تصفيات كأس العالم لكن تلك الضربة كانت محاولة آدم تاغارت في فوز أستراليا 1-0 في نوفمبر 2019 وهو ما يمثل الهزيمة الوحيدة للأردن في المجموعة حتى الآن.

اظهار التعليقات