معاينة : كاديز ضد فالنسيا - التنبؤ ، أخبار الفريق ، التشكيلات

يتطلع فالنسيا إلى تحقيق انتصارات متتالية في الدوري الإسباني للمرة الأولى منذ نهاية عام 2019 عندما يسافر إلى قادس مساء الأحد ويحتل لوس تشي الذي سجل فوزًا بنتيجة 2-1 على غرناطة قبل فترة التوقف الدولي المركز 12 في جدول الترتيب حاليًا بينما يحتل قادش المركز الخامس عشر بفارق أربع نقاط عن منافسه نهاية هذا الأسبوع يسعى قادس لجعل المواسم متتالية على هذا المستوى من كرة القدم للمرة الأولى منذ أوائل التسعينيات مما يعني أن أي مركز 17 أو أعلى سيعتبر حملة ناجحة للنادي وترك ما مجموعه 29 نقطة من 28 مباراة النادي الصاعد في المركز الخامس عشر بفارق ست نقاط عن منطقة الهبوط وقد تأثروا بالتأكيد لفترات طويلة من الموسم.

بين ماتش نيوز موعد عرض مباراة قادش وفالنسيا في إطار الاسبوع الاسبوع 29 من بطولة الدوري الاسباني ولهاذا حقق غواصة صفراء انتصارات بارزة على كل من ريال مدريد وبرشلونة هذا الموسم لكن الانتصارات الرائعة لن تعني شيئًا ما لم يتمكنوا من تأمين وضعهم كنادي في الدرجة الأولى وحصل قادش على أربع نقاط من مباراتين أمام إيبار وألافيس في المراحل الأولى من مارس لكنه دخل فترة التوقف الدولي بعد الهزيمة 2-1 على ملعب فياريال ومن المؤكد أن المدرب ألفارو سيرفيرا سيكون حذرًا من التعرض لهزيمة أخرى في نهاية هذا الأسبوع وحقيقة أن لديهم ثالث أسوأ رقم قياسي على أرضهم في الدوري الإسباني هذا الموسم من شأنه أن يمنح فالنسيا الثقة.

كما ذكرنا سابقًا لم يتمكن فالنسيا من تحقيق انتصارات متتالية في دوري الدرجة الأولى الإسباني منذ المراحل الأخيرة من عام 2019 وهي إحصائية لا تصدق بالنظر إلى مكانتهم في هذا المستوى من كرة القدم ويتفوق فريق المدرب خافي غراسيا بأربع نقاط فقط على منافسه يوم الأحد بينما وجد صعوبة في رحلاته هذا الموسم حيث فاز في مباراتين فقط من 14 مباراة في الدوري خارج ميستايا واحتل فالنسيا الذي خاض مباراتين صعبتين أمام ريال سوسيداد وريال بيتيس بعد هذه المباراة المركز التاسع في الدوري الإسباني الموسم الماضي و يتأخر فريق غراسيا حاليًا بنقطتين عن المركز التاسع وفقط بثلاث نقاط خلف غرناطة في المركز الثامن.

لكن يبقى أن نرى ما إذا كانوا قادرين على تجميع سلسلة من النتائج من الآن وحتى نهاية الموسم لتأمين المركز الأول في الشوط وسيكون قادس مرة أخرى بالتأكيد بدون خدمات لويزمي كويزادا في نهاية هذا الأسبوع بسبب الإصابة بينما من المحتمل أن يظل أنتوني لوزانو على الهامش بسبب مشكلة في الركبة وتعافى ماركوس ماورو من مشكلة في ربلة الساق لكنه قد يبدأ على مقاعد البدلاء في صفوف أصحاب الأرض ومنالمحتملأن يلعب كل من فالي وخوان كالا في مركز قلب الدفاع.

تعليقات